الرئيسية » المسالك البولية » العمليات الجراحية الشائعة لعلاج تضخم البروستاتا
صورتين للبروستاتا الطبيعية و المتضخمة

العمليات الجراحية الشائعة لعلاج تضخم البروستاتا

prostate

ماهي بعض العمليات الجراحية الشائعة لعلاج تضخم البروستاتا وأعراض المسالك البولية السفلية؟

كلما زاد الرجال في السن كلما كان إحتمالية تضخم البروستاتا اعلي أو مايعرف بتضخم البروستاتا الحميد ، فعند الأصابة بتضخم البروستاتا تكون أعراض المسالك البولية السفلية أكثر وضوحا: مثل صعوبة التبول وكثرة عدد مرات التبول-حيث أنه في حالات تضخم البروستاتا ينمو نسيج البروستاتا للداخل ضاغطاعلي مجري البول”تلك النبوبة التي يخرج منها البول والمني ّلخارج الجسم” مسببا تلك الأعراض.

يعتبر التدخل الجراحي أحد خيارات العلاج خصوصا في حالات تضخم البروستاتا المتوسط أو الشديد والذي لم يحالفها النجاح بإستخدام الطرق العلاجية الأخري كالعقاقير الدوائية.في تلك الحالات يعطي المريض تخديرا كليا ويتم الحجز في المستشفي لليلة واحدة علي الأقل ويتم إزالة نسيج البروستاتا الداخلي الذي كان يضغط علي مجري البول مسببا الأعراض.

العمليات الجراحية الشائعة تتضمن الآتي:

الإستئصال الجراحي للبروستاتا عن طريق مجري البول:

تعتبر هذه العملية هي حجر الزاوية وأكثر الطرق العلاجية الجراحية شيوعا حيث يبدأ الجراح فيها بإدخال آلة جراحية تدعي المستئصل-ريسكتوسكوب-إلي مجري البول من فتحة البول في مقدمة القضيب .حيث يحتوي الريسكتوسكوب علي لولب كهربائي يقوي بقطع وإزالة الزائد من أنسجة البروستاتا المتضخمة عن طرق إستخدام التيار الكهربائي أو أشعة الليزرزوفيها تستعمل السوائل لإرسال بقايا الأنسجة المزالة للمثانة والتي يتم ضخها للخارج بعد ذلك.

القطع الجراحي في البروستاتا عن طريق مجري البول:

وفيه يتم عمل جروح قطعية متعددة في أنسجة البروستاتا عن طريق مجري البول وذلك لإزالة الضغط الموجود علي مجري البول.

إزالة البروستاتا عن طريق الفتح الجراحي التقليدي:

وفيها يتم الوصول للبروستاتا عن طريق عمل جرح خارجي وليس خلال مجري البول.حيث يتم إزالة الأنسجة الداخلية للبروستاتا عن طريق هذا الجرح الخارجي.الحالات المؤهلة لعمل هذه العملية هم المرضي الذين لايمكنهم عمل إزالة عن طريق المجري البولي وأيضا في حالات التضخم الشديد للبروستاتا.

 معدلات التحسن في عمليات إزالة البروستاتا عن طريق مجري البول وإزالتها عن طريق القطع الجراحي عبر مجري البول وإزالتها عبر التدخل الجراحي المفتوح هي كالتالي:88%و80%و98% علي الترتيب.

مابعد الجراحة:

يتم تركيب قسطرة بولية من النوع “فولي” لعدة أيام.هذا النوع من القسطرة يسمح للبول بالمرور من المثانة البولية إلي كيس مخصوص لجمع البول.بمجرد إزالة القسطرة يشعر المريض بعدم إرتياح بسيط عند التبول وبعض الرجال يصاب بسلس بولي مؤقت أو نزيف.

هل التدخل الجراحي لعلاج تضخم البروستاتا يؤثر علي الوظائف الجنسية؟

إذا لم يكن هناك مشاكل بالإنتصاب قبل العملية فإنه لن يتغير شئ بعد العملية.أما إذا كان هناك مشاكل في اإنتصاب قبلها فإنها ستستمر حتما. الكثير من الرجال بعد هذا النوع من العمليات يعانون من القذف الخلفي أو مايدعي بال”النشوة الجافة”بمعني أنه عند حدوث النشوة الجنسية فإن القذف يحدث للخلف أو للوراء داخل المثانة البولية وليس للأمام ناحية القضيب نحو الخارج وذلك بسبب الطريقة التي يقطع بها الجراح أنسجة البروستاتا والتي تجعل عنق المثانة البولية أوسع بالقدر الذي يسمح للمني لسلوك هذا الطريق الأسهل للوراء والقذف الإرتجاعي ليس مضر حيث أن المني ّينزل مع البول لكنه بالطبع لن يمكن الرجل المصاب من الإنجاب.

غالبية الرجال لايتأثر إحساسهم بالنشوة الجنسية التي كانت قبل العملية الجراحية ولكن قد يحتاج المصابون بالقذف الإرتجاعي للتعود علي النشوة الجافة وعدم إخراج المنيّ أثنائها.

—————–

د.علي الشرقاوي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *